5a-na-87018

رقصة في آخر الأعياد – عفيفي مطر




أغنية لمجموعة من الرجال والنساء

ضُموا الأرحام 
في امرأة واحدةٍ،
واحتفروا من قنوات النطفة نهرًا يعبر كل تخوم الأرض
وتخلَّقْ في سنوات الصمت 
يا طفل العالم والإنسان 
وارضع من ثدي “الثسموفوريا” الطافح بالألوان
كلْ خبزَ فصول العالم،
وارقص في بندول السنة الكبرى،
واركض مكتملاً مقطوع الجذر
ومجهول الأفياء
وتوحد تحت رياح الأرض الزانية البكماء 
كن نخاسًا عبدًا
ملكًا مملوكًا
كرسيَّ العرش وممكلةً للغالب والمغلوب
وتقلبْ بين الجيف الحية حتى تولد من أحشائكَ
وازرع نفسك حتى تأكل من أثماركَ
وانزع عنك قميص الإرثِ
ودَوَّخْ نفسك بين عناصرك المخضرة والجدباء
وتقدمْ في أعراس الحجر وحيدًا 
واغسل عينك من رمل البرية
وتكلمْ لغة واحدة دموية
يتقلَّب بين مقاطعها التكوينُ
وتخرس تحت حوافرها لهجاتُ الأرض
وتدبُّ خلال خوافي أحرافها أسماءٌ أخرى للأشياء 
فيموت العالمُ، يولد، يرقص في شفتيك ..

Share this post