عماد أبو صالح – آدم و حواء

ستكونين معي وسط العشاق في حديقة.
يدك في يدي، ورأسك على كتفي.
ننعس قليلاً ونصحو، فلا نجد أحداً حولنا.
أين العصافير والورد، العربات، اللصوص والجوعي؟
أين الكلاب والقطط، البيوت والشوراع، القتلة؟
أين راحت الحياة؟


لا شيء سوى الفراغ، وصدى صوتنا.
نتعب من المشي.فجأة تنبت شجرة نستريح تحتها.
تتفجر عين ماء،أسقيكِ بكفي منها.

شيئاً فشيئاً نفهم أن الناس صعدوا، ليحاسبهم الله في السماء.
أنا وأنت، يا حبيبتي, وحيدان هنا علي الأرض.

لابد أن الملائكة ستبتسم لنا من الأعالي وتقول:
“والنبي يا رب
امنح البشرية
فرصة ثانية“.

صفحة عماد ابو صالح على فيس بوك

Share this post